الاقليم انفو صحيفة الكترونية تهتم بشئون لبنان والتنمية والمواطنة والمناطق الأربعاء 23 آب 2017

ikliminfo logo
مصرع قيادي في حزب الله من بلدة الجية على يد تنظيم داعش              صندوق الشراكة الاوروبية المتوسطية يمول 112 مشروعا جديدا              دراسة جينية تزعم أن أصول 14% من اللبنانيين يهود ومعظم الإيرانيين عرب والمصريين أفارقة              رئـــــــاســــــة " حركة الشعب" تنـــتـــقل من نجاح واكيم إلـــــــى ابراهيم الحلبي               التخطيط لمستقبل الجيل الجديد بحاجة لقيادات وطنية جديدة ونظيفة              رابطة شباب الفتيحات غرس اصيل وقدرة على النمو بامكانيات مادية محدودة              لا تكن واقعي.. فالواقع زبالة               لماذا يساند اللبنانيون بطولات وانتصارات الخارج؟               مجالس وصناديق الهدر .. واحتكارات السلطة والمال*              فيديو : لحظة القبض على ضابط تركي على علاقة بمحاولة الانقلاب ضد حزب العدالة واردوغان              
عناوين اخرى
  • لبنانيون وفلسطينيون يسعون إلى مزيد من التعارف وتبديد مخاوف بينها المخيمات والتوطين
  • الهوّة السحيقة في لبنان بين 8 و14 وآذار واتهامات العفن والعلّة : لا خروج قريباً من عنق الزجاجة
  • لبنانيون يعلنون الحداد على لبنان .. ويدعون لدفن الصمت والإذعان
  • توزيع الدوائر الانتخابية والتوزيع الطائفي للمقاعد النيابية وفق اقتراح "كتلة المستقبل".
  • الاعتصام لأجل اصلاح انتخابي ورفضاً لأي قانون مذهبي وتحت شعار "بالأكثري الندامة وبالنسبية السلامة".
  • بابا الفاتيكان يدعو الشبيبة المسلمين والمسيحيين إلى الإتحاد لايقاف العنف والحروب.. ولا ينسى شباب سوريا وآلامهم
  • سعد الحريري:عائد إلي لبنان وسأكسب الانتخابات ويخطئ كل مراهن على انتهاء حياتي السياسية
  • الحكومة اللبنانية "تلملم" أزماتها والمعارضة تتظاهر لطرد السفير السوري
  • الأمن مجددا خارج السيطرة: قطع طرقات وعمليات خطف لبنانية "عشائرية" رداً على الجيش السوري الحر
  • صرخة من محامي لبنان لتجنيب القضاء الخلافات السياسية ووضع قانون انتخابي يحقق التنوع
  • مشروع قانون الانتخاب الحكومي غفل عن سلة اصلاحات وبارود يتوقع اجهاض البرلمان للنسبية
  • تعديلات مجلس الوزراء على مشروع قانون الانتخاب في لبنان
  • مفوضية اللاجئين : النازحون السوريون في لبنان 35 ألفا منهم 19 ألفا في الشمال و13 في البقاع
  • نذر الحرب الأهلية والطائفية .. ولبنان وسوريا
  • انشاء "تجمع مستقل" للمجتمع المدني في طرابلس : وقف التردي وتحسين الحياة في المدينة
  • جمهورية العار و"المؤسسة اللبنانية للإرسال"
  • ميقاتي لن يكون حجرة عثرة أمام حكومة انقاذ إذا تأمّنت فرص نجاحها
  • لبنان : الحوار يطير إلى 16 آب .. والاحتجاج على سوريا بلغ سليمان
  • مخالفات عديدة في انتخابات الكورة الفرعية : تقرير مراقبي "الشفافية "
  • قراءة في انتخابات الكورة الفرعية والانتصار القَلِق للقوات اللبنانية
  • لبنانيون يعلنون الحداد على لبنان .. ويدعون لدفن الصمت والإذعان

    لبنانيون ولبنانيات ينعون "حلامنا وطموحاتنا وماضينا وحاضرنا التي تقاسموها باسم مصالح الطوائف" مع دعوات لدفن الصمت والاذعان والاستسلام

    الأحد 10 آذار 2013

    نظّمت هيئات نسائية وحزبية وشعبية، عند الحادية عشرة من قبل ظهر السبت "يوم حداد وطني على الأحوال التي وصلت اليها البلاد"، في قصر الاونيسكو، في حضور عدد من الفاعليات السياسية والحزبية والاجتماعية. وهنا أبرز المتحدثين وما جاء على لسانهم  

    بودياب وعجمي والخليل

    النشيد الوطني افتتاحا، ثم ألقى الاعلامي غسان بو دياب كلمة "رثاء" استهلها بالقول: "ننعي اليكم اليوم، انجازاتنا التي اغتصبوها، ايامنا التي سودوها، آلامنا التي تلذذوا بها، دماءنا التي تاجروا بها، صورتنا التي شوهوها. ننعي احلامنا، آمالنا، طموحاتنا، ماضينا، تاريخنا، تراثنا وحاضرنا، التي باسم مصالح الطوائف تقاسموها".

    وتابع قائلا للحضور: "مجددا نلتقي معكم أيتها اللبنانيات واللبنانيون، أيتها الأكثرية الصامتة، نلتقي لأننا نرفض ان نصدق ان بنك العدالة مفلس، فلبناننا أيها الأحرار ليس طارئا على التجربة الديموقراطية، بالعكس، عمرنا أكثر من ثلاثة آلاف عام، فلا يحاولن احد اقناعنا ان الاتفاق على قانون انتخابي يراعي صحة وعدالة التمثيل هو من المستحيلات. فشعبنا الباسل لا يمكن ان يرضى ابدا طالما ان اجسام ابنائه متعبة من السفر لانه لا يستطيع الاقامة في بلده، هذا البلد الذي يطردنا ويهجرنا لانه لا يستطيع استيعاب ادمغته الناشئة، لا يمكن ان نرضى ابدا طالما كرامات المواطنين تهان على ابواب المستشفيات، طالما نحظى باسوأ خدمة كهرباء في العالم، طالما ان اغلى فاتورة هاتف في العالم فاتورتنا، واسوأ خدمة فيه خدمتنا، طالما ان قلة قليلة من الناس تحتكر تمثيلنا وتصادر احلامنا وتغتصب انجازاتنا باسم حماية الطوائف".

    أضاف: "عندما تصدح الحرية المسؤولة نعجل الوصول إلى ذلك اليوم الذي يقف فيه كل عيال الله متساوين، مسلمين ومسيحيين ويهود أمام القانون العادل، حين ذاك سنتصافح ونغني كلمات النشيد الوطني الحقيقي، نشيد لبنان العظيم لنقول "كلنا للوطن" وليس "كلنا على الوطن" نعم ايها الاحرار على انقاض ماضينا سنبني مجد آتينا".

    بعده تحدثت الأستاذة الجامعية كارول عجمي التي طالبت ب: تحييد الجامعة اللبنانية عن كل التجاذبات السياسية، تحقيق مطالب الأساتذة المتفرغين وتعيين عمداء، انشاء مجلس الجامعة دون تدخل سياسي، اقامة مدن جامعية تقوم بمتطلبات الطلاب في كل المحافظات اللبنانية "لتبقى راية الثقافة فوق كل الرايات"، بناء الدولة العلمانية الديموقراطية الصحيحة".

    بدورها قالت مي الخليل: "هناك حزن داخل كل امرأة فينا، اردنا هذا اليوم حدادا وطنيا نلقي فيه الضوء على طموحاتنا وانجازاتنا، رغم ان مشوارنا طويل لكننا سنكون على قدر المسؤولية"، متوجهة بالتحية لمناسبة يوم المرأة العالمي إلى "جميع النساء في العالم، خصوصا المرأة اللبنانية".

    وألقت الناشطة السياسية بولين عيراني، كلمة وصفت فيها يوم المرأة العالمي بأنه "يوم أسود للمرأة اللبنانية في الحياة السياسية"، مطالبة بفتح المجال "لذوي الرؤية". وقالت للسياسيين "نريد قانونا جديدا متجددا وعادلا للمرأة اللبنانية اليوم قبل الغد، ونقول لكم اننا سنأخذ منكم بالطرق السلمية والديموقراطية قانون الكوتا النسائية، ونطالبكم ان تتركوا القرار السياسي والاصلاحي للوجوه الجديدة".

    وتحدثت الناشطة الاجتماعية ميرنا مولوي عن معاناة مدينة طرابلس، قائلة إن "شعبها يعاني الحرمان والفقر، لا يوجد فيها مشاريع انمائية"، متسائلة "هل اصبح حمل السلاح يؤمن لقمة عيش المواطن بدلا من الاستثمارات التي توفر فرص العمل؟ الزعامة لا تحتاج الى صور تزين شوارعنا، انما هي مواقف بطولية شجاعة".

    عون والجسر وأوليفيرا

    وألقى جوزيف عون قصيدة زجل تناول فيها: حقوق المرأة، سلسلة الرتب والرواتب، الكسارات، انقطاع الكهرباء ، تقطيع الاشجار الحرجية وغيرها.

    ثم القت مها الجسر كلمة تتعلق بحقوق المرأة وممارسة العنف عليها، لتسأل: "كيف نطلب منها تربية الاجيال على الكرامة وكرامتها ناقصة، ولا يمكنها اعطاء الجنسية لاولادها؟".

    ومن النقطة الأخيرة انطلقت كارولينا دو اوليفيرا قائلة: "حق المرأة في اعطاء الجنسية لاولادها هو من اولويات المطالب، البعض لا يعرف معنى ان تكون مواطنا لبنانيا عربيا. كفانا صمتا وانكسارا، علينا تعليم الرجال والنساء والاطفال معنى المواطنة".

    البعيني وبرغوث وعاصي وصفي

    ثم تحدث الاعلامي والناشط في مجال حقوق الانسان حكمت البعيني، عن المعاناة في تحصيل لقمة العيش حيث "يستغلون الفقراء والمرضى، يعيشون على ظهر الفقراء"، مبديا الأسف لأن "البعض يضطر ان يعيش دون كرامة لانه دون طبابة وتعليم، وبعضهم يضطر ان يبيع جسده ليعيش، من أوصلنا الى هذا الوضع؟ هؤلاء الذين يعيشون مستغلين غيرهم".

    وألقت رانيا برغوث كلمة عن المساواة في الحقوق، قالت فيها: "لبنان عضو مؤسس في منظمة الامم المتحدة وغيرها من المنظمات الدولية، لكن هذه كذبة كبيرة. الجنسية اللبنانية من حق كل اللبنانيين، ونحن نطالب باعطاء المرأة المتزوجة من غير لبناني الجنسية لاولادها. القانون في لبنان يقف الى جانب الرجل وليس الى جانب المرأة".

    من جهته لفت فادي عاصي إلى أن "هناك شركات كبيرة ومستشفيات مهددة بالخطر، وعندما يحصل ذلك لا يعود ينفع الكلام. نريد الامن والاستقرار، وعلى المسؤولين التصرف بحكمة لابعاد الخطر عن المواطن".

    وتحدثت الطالبة الجامعية نور صفي الدين "باسم كل أنثى مناضلة من اجل المستقبل"، قائلة: "المرأة هي مشروع وطن وليست وسيلة للانجاب، الطالبة الجامعية مسموح لها ان تحلم لكن ليس بالضرورة ان تحقق احلامها، يجب عليها ان تخاف لتثبت انها انثى واذا كانت جريئة تكون تخطت حقوق الأنثى".

    زيتون وارسلان ومنصور

    بعدها، تحدثت ميرنا زيتون عن الامن والامان، فقالت: "الفساد والفوضى وقلة الأمن حولوا لبنان الى حزن".

    وبعد قصيدة لمهدي منصور، ألقت حياة ارسلان فحاولت الحديث بلهجة أخرى عن يوم "يوم حداد وطني، يوم دفن كل الاساءات التي تمارس علينا نحن المواطنون والمواطنات، اليوم يوم دفن الصمت. سيصبح صوتنا عاليا هادرا، لن تسكتنا الظروف ولن نقبل الاستهانة بنا، بحياتنا وبكرامتنا بعد اليوم. اليوم يوم دفن الاذعان، لن نذعن لتجاوزات لا يقرها قانون او عرف او منطق، تجاوزات تفرض ممن يعتبرون الوطن ملكا خاصا استولوا عليه عنوة. الوطن ملكنا نحن، مواطنون ابرار نعطيه ولا ويعطينا حقوقا".

    أضافت:اليوم يوم دفن "شو بنعمل وشو طالع بالايد". كلا، مرفوض هذا القول، "بيطلع" باليد عندما نريد ونقرر وننفذ، والبداية غدا، وغدا لناظره قريب، غدا دور اليد التي ستضع ورقة الاقتراع في صندوق الانتخاب. لا يقولن لنا قائل ان الانتخابات قد لا تحصل، تأجيل؟ كم سيطول؟ شهر؟ سنة؟ سنتين؟ لا ضير في ذلك. مع اننا نفضل ان تحصل الانتخابات غدا لنقول كلمتنا ولنقول نحن رواد الاصلاح وسننتخب اصلاحيين فقط".

    وتابعت: "نحن اصحاب هذا الوطن، قطعا ليس اصحابه من يعبثون فيه فسادا، هم يسمحون بتزوير الأدوية لتقتل بدل ان تشفي، يسمحون بالمواد الغذائية الفاسدة والتي لم تعد غذائية بل سامة تفتك بصحة المواطن بدل ان تغذيه، هم من يساوم مع الخاطفين ويسمحون بقبض فدية لينقلونا الى انظمة العصابات والمافيات، هم من لم يتمكنوا منذ اكثر من 20 سنة حتى اليوم من تأمين الكهرباء، هم من يشهد لهم ان السجن والمساجين يرهبونهم بدل ان يرهبوا جانبهم".

    وأردفت بالقول: "نحن من نقرر مصير هذا الوطن، نعم نحن، كيف؟ عندما نحاسب ونطالب ونجمع على رفض الخطأ والاستباحة والاستهتار بحقنا وبكرامتنا. ليكن يومنا هذا يوما مفصليا وتاريخ تحول، يوم قيامة حقيقية، يوم الانسان في لبنان".

    وفي الختام، وقف الجميع دقيقة صمت "حدادا".

     

     


    التعليقات المضافة

    أضف تعليق
    الاسم
    البريد الالكترونى
    التعليق
    (اقصى حد للتعليق 260 حرف)



    الصفحة الرئيسية
    شؤون لبنانية
    شؤون المناطق
    أمن ومحاكم
    مساءلة ومحاسبة
    من بلدان الاغتراب
    عربي ودولي




    أقسام دليل الإقليم خريطة الموقع

    مساجد وكنائس

    آثار وسياحة

    جامعات.مدارس.معاهد

    مكتبات (وقرطاسية)

    مهن ووظائف

    مسابح وفنادق

    شقق وعقارات

    المزيد

    أعلام وشخصيات

    أحزاب وتنظيمات

    مطاعم.استراحة.صالات

    نواد وجمعيات

    مستشفيات ومستوصفات

    أطباء وعيادات

    مطاعم ومواد غذائية

    ثقافة

    دراسات

    رياضة وملاعب

    مقالات

    نساء الاقليم

    بيئة وطبيعة

    رياضة وملاعب

    فنون ونجوم

    متفرقات

    افراح ومناسبات

    وفيات

    شؤون لبنانية

    شؤون المناطق

    أمن ومحاكم

    مساءلة ومحاسبة

    من بلدان الاغتراب

    كلمة الاقليم

    اتفاقية الاستخدام

     

    جميع الحقوق محفوظة للإقليم إنفو - Powered by: KWEWeb