الاقليم انفو صحيفة الكترونية تهتم بشئون لبنان والتنمية والمواطنة والمناطق الأحد 20 آب 2017

ikliminfo logo
مصرع قيادي في حزب الله من بلدة الجية على يد تنظيم داعش              صندوق الشراكة الاوروبية المتوسطية يمول 112 مشروعا جديدا              دراسة جينية تزعم أن أصول 14% من اللبنانيين يهود ومعظم الإيرانيين عرب والمصريين أفارقة              رئـــــــاســــــة " حركة الشعب" تنـــتـــقل من نجاح واكيم إلـــــــى ابراهيم الحلبي               التخطيط لمستقبل الجيل الجديد بحاجة لقيادات وطنية جديدة ونظيفة              رابطة شباب الفتيحات غرس اصيل وقدرة على النمو بامكانيات مادية محدودة              لا تكن واقعي.. فالواقع زبالة               لماذا يساند اللبنانيون بطولات وانتصارات الخارج؟               مجالس وصناديق الهدر .. واحتكارات السلطة والمال*              فيديو : لحظة القبض على ضابط تركي على علاقة بمحاولة الانقلاب ضد حزب العدالة واردوغان              
عناوين اخرى
  • مصرع قيادي في حزب الله من بلدة الجية على يد تنظيم داعش
  • رئـــــــاســــــة " حركة الشعب" تنـــتـــقل من نجاح واكيم إلـــــــى ابراهيم الحلبي
  • التخطيط لمستقبل الجيل الجديد بحاجة لقيادات وطنية جديدة ونظيفة
  • لا تكن واقعي.. فالواقع زبالة
  • تفجيرات القاع ..قنابل صوتية ودلالات أمنية وسياسية
  • هل دخل لبنان مرحلة الغالب والمغلوب*؟
  • ما المقصود باحتكار التمثيل السنّي؟ ووما أسباب اثارة الموضوع مجددا الآن؟
  • هل يوجد استهداف لوظائف المسيحيين في وزارات الأشغال والمالية والصحة والضمان وجهاز أمن الدولة؟
  • ندوات واحتفالات في بيروت والجية وداريا وعكار وجزين والنبطية احتفاء بذكرى المولد النبوي وعيد الميلاد
  • الطبقة الحاكمة تتراجع: أبو صعب يتنصل وينعي التضامن الحكومي ويحمل وزير الداخلية المسؤولية
  • من قلب بيروت: مطالب فورية بالاستقالة والمحاسبة .. ونظام لبناني غير قابل للتدوير : #طلعت_ريحتكم
  • الأسير بين الإحالة إلى مخابرات الجيش أو إلى المحكمة العسكرية .. واحتمال الادعاء عليه بجرائم جديدة
  • البحث عن رئيس للجمهورية انتقل من فرنسا إلى ايران ثم حارة حريك والرابية
  • "جيبوا معكم أكبر كمية زبالة: لأنو فساد الطبقة السياسية حطم كل الأرقام القياسية"
  • مخيم عين الحلوة بعد اغتيال البلاونة: الوضع الفلسطيني في لبنان في مهب الريح
  • شهادات من جمهور "حزب الله" عن القتال في سوريا
  • كتلة "المستقبل": لتنعم المنطقة بمنافع الاتفاق النووي الايراني على جميع المستويات
  • هل نال المسيحيون حقوقهم في اتفاق الطائف؟ كمال شاتيلا:"أخذوها وحبة مسك"!.
  • بدء الانتفاضة "العونية-المسيحية" في الشارع.. ومصيرها يرتبط بآلية قرارات مجلس الوزراء
  • حزب الكتائب ينضم لطرح ميشال عون: الجميّل يطالب بـ"نظام اتحادي" وجمعية وطنية تؤسّس للبنان جديد
  • شؤون لبنانية

    هل يوجد استهداف لوظائف المسيحيين في وزارات الأشغال والمالية والصحة والضمان وجهاز أمن الدولة؟

    لماذا تضخم موضوع تعيين علي حسن الخليل لموظف شيعي بدل مسيحية؟

    الاثنين 1 شباط 2016


    ازدادت التساؤلات عن حقيقة ما يجري في بعض الوزارات والجهات الحكومية من تعيينات ذات طابع ديمغرافي طائفي بشكل اثار العديد من القوى والأحزاب المسيحية، إن لم يكن كلها.

    كانت اثارة هذا الموضوع بدأت مع تعيين محمد سليمان (شيعي) رئيساً لدائرة كبار المكلفين في وزارة المالية مكان باسمة انطونيوس (مسيحية).

    ورغم قول البعض أن هذا الاستبدال جاء في اطار مناقلات اجراها وزير المالية علي حسن خليل (حركة أمل) ولا علاقة لها بالطائفية، أو ان أسبابا مسلكية تقف وراء ذلك، إلا أن شبه الاجماع المسيحي الذي توقف عند هذه الواقعة جعل الموضوع يتضخم بسرعة ويطرح معه قضايا أخرى مشابهة.

    فقد تم عقد اجتماع لمختلف القوى والأحزاب المسيحية، خاصة المارونية والكاثوليكية، بحضور  البطريرك الماروني الكاردينال بشارة الراعي بهدف ما أسمي "الخلل في إدارات الدولة وتحديداً التعيينات في وزارة المال". وكلّف المجتمعون الوزير السابق يوسف سعادة محاورة وزير المالية علي حسن خليل "من اجل اعادة الامور الى نصابها"، كما تقرر زيارة موفدين من بكركي لرئيس مجلس النواب نبيه بري لمتابعة هذه القضية.

    وقد امتدت مشكلة استبدال الموظفة المسيحية بموظف شيعي إلى طرح شكاوي بالجملة من حالات أخرى عديدة يُقال أنها جرت أو تجري في وزارة الأشغال ووزارة الصحة العامة والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، هذا اضافة إلى اثارة ملف المديرية العامة لجهاز أمن الدولة.

    وبغض النظر عن دقة الوقائع، رفع هذا المناخ بسرعة حدة الخطاب المسيحي عن استهداف المسيحيين، وخاصة مع استمرار الشغور في رئاسة الجمهورية ومرورا بضعف التمثيل النيابي والخطر على المناصفة الطائفية في وظائف الدولة.. وغيرها وغيرها.

    شارل عطا

    وفي هذا الاطار اعتبرت "الهيئة التنفيذية للمجلس الاعلى لطائفة الروم الكاثوليك"، أن "ما يحصل في المديرية العامة لامن الدولة من حصار مالي والتضييق على صلاحيات المدير العام، امر لا يجوز السكوت عنه ..." مشيرة إلى ما أسمته "قلق شديد امام ما تشهده وزارات عدة من تعيينات ادارية تؤدي الى تحجيم الحضور المسيحي فيها".

    وذكر المجلس أنه كلّف الوزير ميشال فرعون القيام بما يلزم من اتصالات مع رئيس الحكومة تمام سلام وعدد من الاحزاب والمرجعيات واخرين ... من اجل "وضع حد لهذا الخلل.

    وفي حديث صحافي (مع جريدة الديار) اعتبر أمين عام "المجلس الاعلى لطائفة الروم الكاثوليك" العميد شارل عطا أن "تحجيم الحضور المسيحي تم في وزارة الاشغال اضافة الى وزارة المالية والصندوق الوطني للضمان، بالاضافة الى ما تعانيه الطائفة الكاثوليكية بالنسبة لموضوع مديرية امن الدولة التي تعيش حصاراً مالياً وتضييقاً على صلاحيات المدير العام اللواء جورج قرعة" مضيفا :لقد رفعنا الصوت عالياً واننا بحاجة اليوم الى تفعيل هذا الجهاز وليس الى التضييق على صلاحياته.

    انطوان خضرا

    ومن جهته تحدث رئيس "مؤسسة لابورا" الاب طوني خضرا عن استبدال ثلاثة رؤساء مصالح مسيحيين في وزارة الأشغال بغير مسيحيين وأن "وزير الصحة وائل ابو فاعور غيّر شروط الوظيفة في وزارته لكي يتمكن من تغيير رئيس مصلحة الصحة المسيحي بموظف من الطائفة الدرزية".

    ويقول خضرا ان هناك تراكمات في كل الوزارات وبالتالي لا احترام لميثاقية الوظيفة، رافضا الحديث عن المداورة في الوظائف قائلا: اذا كان هناك من مداورة حقيقية فيجب ان تتم بسلة متكاملة وضمن اتفاق سياسي، لا ان يعمد كل وزير الى تطبيق ما يناسبه على حساب المسيحيين.

    ومقابل ذلك يلمح البعض إلى أن ما اثير عن المراكز المسيحية في وزارة المالية مفتعل ولا علاقة له بالتوازن المسيحي ـ الاسلامي بل يتصل بسلوك المشمولين بها الذين تلطوا بستار الطائفية أو أن ما يتم يندرج في اطار المناقلات، ونقلت بعض الأوساط عن علي حسن الخليل قوله أنه لم يقم بتوازن بين المسيحيين والمسلمين فقط بل عمل لموقع وازن اكثر للمسيحيين.

    أما عن موقف رئيس الحكومة تمام سلام فقد نقل عنه بعض الزوار أن "هذا الموضوع غير واضح حتى الساعة" مؤكدا حرصه على بقاء التوازنات والمناصفة بعيدة عن أي معطيات أخرى.

     

     

    تقرير موقع إقليم انفو

    ikliminfo.com

     

    #وزارة_المالية  #لبنان #التوازن_الطائفي  #الطائفية_السياسية

     


     


    التعليقات المضافة

    أضف تعليق
    الاسم
    البريد الالكترونى
    التعليق
    (اقصى حد للتعليق 260 حرف)



    الصفحة الرئيسية
    شؤون لبنانية
    شؤون المناطق
    أمن ومحاكم
    مساءلة ومحاسبة
    من بلدان الاغتراب
    عربي ودولي




    أقسام دليل الإقليم خريطة الموقع

    مساجد وكنائس

    آثار وسياحة

    جامعات.مدارس.معاهد

    مكتبات (وقرطاسية)

    مهن ووظائف

    مسابح وفنادق

    شقق وعقارات

    المزيد

    أعلام وشخصيات

    أحزاب وتنظيمات

    مطاعم.استراحة.صالات

    نواد وجمعيات

    مستشفيات ومستوصفات

    أطباء وعيادات

    مطاعم ومواد غذائية

    ثقافة

    دراسات

    رياضة وملاعب

    مقالات

    نساء الاقليم

    بيئة وطبيعة

    رياضة وملاعب

    فنون ونجوم

    متفرقات

    افراح ومناسبات

    وفيات

    شؤون لبنانية

    شؤون المناطق

    أمن ومحاكم

    مساءلة ومحاسبة

    من بلدان الاغتراب

    كلمة الاقليم

    اتفاقية الاستخدام

     

    جميع الحقوق محفوظة للإقليم إنفو - Powered by: KWEWeb