الاقليم انفو صحيفة الكترونية تهتم بشئون لبنان والتنمية والمواطنة والمناطق الخميس 29 حزيران 2017

ikliminfo logo
مصرع قيادي في حزب الله من بلدة الجية على يد تنظيم داعش              صندوق الشراكة الاوروبية المتوسطية يمول 112 مشروعا جديدا              دراسة جينية تزعم أن أصول 14% من اللبنانيين يهود ومعظم الإيرانيين عرب والمصريين أفارقة              رئـــــــاســــــة " حركة الشعب" تنـــتـــقل من نجاح واكيم إلـــــــى ابراهيم الحلبي               التخطيط لمستقبل الجيل الجديد بحاجة لقيادات وطنية جديدة ونظيفة              رابطة شباب الفتيحات غرس اصيل وقدرة على النمو بامكانيات مادية محدودة              لا تكن واقعي.. فالواقع زبالة               لماذا يساند اللبنانيون بطولات وانتصارات الخارج؟               مجالس وصناديق الهدر .. واحتكارات السلطة والمال*              فيديو : لحظة القبض على ضابط تركي على علاقة بمحاولة الانقلاب ضد حزب العدالة واردوغان              
عناوين اخرى
  • لماذا يساند اللبنانيون بطولات وانتصارات الخارج؟
  • مجالس وصناديق الهدر .. واحتكارات السلطة والمال*
  • واجبات القوى المعنية باقرار قانون جديد للانتخابات النسبية
  • قانون الانتخاب ..والارهاب الطائفي والمذهبي
  • قانون الانتخاب ..والارهاب الطائفي والمذهبي
  • لهيب النفايات .. وتهريب الانتخابات
  • مصادرةُ الأملاكِ العامةِ البحرية .. وشريعةُ الغابِ الحتمية
  • الفروق الجوهرية بين احزاب السلطة والمعارضة التقليدية.. وبين قوى التغيير الحقيقية
  • تفجير فردان .. وارهاب المصارف
  • كرمُ رمضان .. ومرارة الفساد والإفساد وهذا النظام
  • ما حقّقه الحراك المدني وما يجب على الآخرين
  • حتى لا تندموا على السعديات وما بعدها
  • هذا الإقطاعي ابن الإقطاعي ..
  • استقالة الحكومة .. حقيقة وتكاذب
  • جحيم لبنان الإنتخابي
  • لبنان الداخل ودروس المنطقة
  • لبنان بدون رتوش
  • لبنانيات صيفية
  • عن سوريا .. بوجع واختصار
  • نعم ..نريد تحرير إقليم الخروب والشوف الأعلى وزغرتا والمتن وكل لبنان
  • كلمة الاقليم

    قانون الانتخاب ..والارهاب الطائفي والمذهبي

    الانتخابات النيابية على أساس النسبية والدائرة الواحدة تجعل اللبنانيين يفكرون ويختلطون أكثر من أجل البحث عن حلول مشتركة للمشاكل والتحديات

    الاثنين 11 تموز 2016



    كثرت في الأيام القليلة الماضية التحركات والمؤشرات الدالة على استنفار مفاجئ لجماعات السلطة وأطراف الحكومة، وذلك دون أي اقتراب من حلول حقيقية تساهم في حماية لبنان من مزيد من الانفجارات والأزمات، دستورية كانت أم اقتصادية، أم ازمات تشريعية وسياسية، أو أمنية وارهابية.  

    بدون مقدمات، وجنبا إلى جنب استنفار الأجهزة الأمنية والعسكرية واستغلال البعض بشكل خبيث لتفجيرات القاع، تسارعت الاجتماعات المحلية والاقليمية دفعة واحدة لتركز _ليس على حل ازمات اللبنانين، بقدر ما هي على انقاذ  أطراف الحكم، من المشاكل الخانقة التي تعاني منها.

    فجأة علّق أقطاب المزارع الطائفية والاقطاعية -الوراثية خلافاتهم حول الحِصص، وجمّدوا  خصوماتهم الرئاسية والآذارية والمذهبية، واتفقوا بلمح البصر على ما أسموه التفاهم النفطي، بعد تأجيل طويل بسبب خلافات على مقدار العمولات والسمسرات التي طلبوها من الشركات الأجنبية المهتمة بمناقصات التنقيب عن النفط في البحر.

    فجأة أيضا، وبقدرة فائقة على التدليس والنفاق، أشهر أقطاب المزارع الطائفية والإقطاع والتوريث اتفاقهم وتقاربهم وغيرتهم على بعضهم، بعدما كانوا يحرضون أتباعهم وقواعدهم الغفورة مستخدمين أبشع وأخطر النعوت واتهامات بالجرائم والجنايات.

    فعل أرباب النفوذ الطائفي والاقطاعي هذه التحولات بلمح البصر، في جلسات الحكومة وعلى طاولات الحوار الجماعي والثنائي، إلا أنهم لم يتقدموا خطوة واحدة نحو وضع قانون انتخاب على قاعدة النسبية، ولم يعالجوا أياً من هواجس وقلق اللبنانيين من الارهاب والفتن، وضيق وانعدام فرص العمل والحياة الكريمة للشباب، حاضرا ومستقبلا.

    رغم كل اتفاقاتهم المفاجئة يستمر أقطاب النفوذ الطائفي والإقطاعي بالهروب من اقرار قانون انتخاب على قاعدة النسبية وعلى قاعدة لبنان دائرة واحدة لأنهم يريدون ابقاء اللبنانيين ممزقين وموزعين على مزارع  واقطاعات تفصل بينها حدود وهمية أساسها مصالح زعاماتهم وذريتهم من بعدهم، وشعارها جرعات وحبوب مخدرة تضرب على وتر حقوق الطائفة والغرائز المذهبية والمناطقية الضيقة.

    هم ينتقلون من حجة إلى حجة تهربا من النسبية لأنهم يعلمون بأن قانون النسبية على اساس لبنان دائرة انتخابية واحدة يهدد استغلالهم للطوائف والمذاهب، ولأن النسبية على قاعدة الدائرة الواحدة مقدمة لبناء وطن حقيقي ودولة عصرية.. فقانون النسبية والدائرة الواحدة يتيح انتخاب نواب على أساس برنامج انتخابي يجمع المرشحين في لوائح وطنية، وهذا القانون يدفع المرشحين على اختلاف طوائفهم ومذاهبهم الى التفكير وطنيا ومليا في كيفية تحسين حياة المواطنين وطرق بناء وتطوير هذا الوطن .

    الانتخابات النيابية على أساس النسبية والدائرة الواحدة تجعل اللبنانيين الناخبين يفكرون ويختلطون أكثر من أجل البحث عن حلول مشتركة للمشاكل والتحديات التي تواجههم، فيما النظام الانتخابي الأكثري يجعلهم تحت رحمة رؤساء لوائح وحيتان مال وطوائف وإعلام همهم الأول كيفية تعزيز زعاماتهم ومصالحهم وثرواتهم.

    .....

    لقد أصبحت النسبية والدائرة الواحدة في الانتخابات النيابية مخرجا وطنيا وحيدا أمام اللبنانيين.. وإلا ليس امامَنا سوى انتظار مزيد من الانقسامات والحروب والفتن، وبيئة حاضنة لكل انواع الارهاب الطائفي والمذهبي، خاصة بعدما أصبح هذا الارهاب كامنا ونائما وحاضرا في كل المنطقة، من المحيط إلى الخليج وكل الشرق الأوسط والعالم.

    _______________________________

    ( تعليق سياسي كتبه الدكتور الياس البراج وتمت اذاعته على "صوت بيروت" يومي الاثنين والثلاثاء 4 و5 تموز/يوليو 2016.)


     


    التعليقات المضافة

    أضف تعليق
    الاسم
    البريد الالكترونى
    التعليق
    (اقصى حد للتعليق 260 حرف)



    الصفحة الرئيسية
    شؤون لبنانية
    شؤون المناطق
    أمن ومحاكم
    مساءلة ومحاسبة
    من بلدان الاغتراب
    عربي ودولي




    أقسام دليل الإقليم خريطة الموقع

    مساجد وكنائس

    آثار وسياحة

    جامعات.مدارس.معاهد

    مكتبات (وقرطاسية)

    مهن ووظائف

    مسابح وفنادق

    شقق وعقارات

    المزيد

    أعلام وشخصيات

    أحزاب وتنظيمات

    مطاعم.استراحة.صالات

    نواد وجمعيات

    مستشفيات ومستوصفات

    أطباء وعيادات

    مطاعم ومواد غذائية

    ثقافة

    دراسات

    رياضة وملاعب

    مقالات

    نساء الاقليم

    بيئة وطبيعة

    رياضة وملاعب

    فنون ونجوم

    متفرقات

    افراح ومناسبات

    وفيات

    شؤون لبنانية

    شؤون المناطق

    أمن ومحاكم

    مساءلة ومحاسبة

    من بلدان الاغتراب

    كلمة الاقليم

    اتفاقية الاستخدام

     

    جميع الحقوق محفوظة للإقليم إنفو - Powered by: KWEWeb